الرئيسية / أخبار / تلميذ ينتحر شنقا بخنيفرة

تلميذ ينتحر شنقا بخنيفرة

توفي تلميذ، أمس (الخميس)، شنقا بواسطة حبل في شرفة منزل أسرته، الكائن وسط المدينة بمحاذاة المستشفى القديم بخنيفرة.

وأفادت “أخبار اليوم”، استنادا إلى أحد المصادر، أن الضحية تلميذ في ربيعه السادس عشر، كان يتابع دراسته في ظروف عادية بثانوية “ابو القاسم الزياني” التأهيلية ولم تكن تظهر عليه علامات توحي بوجود مشاكل نفسية او اجتماعية يعاني منها، مضيفة ان الصدمة كانت قوية في صفوف زملائه وأطره التربوية والإدارية، فضلا عن معارفه وجيرانه.

وكشف المصدر ذاته أن التلميذ الضحية، ينحدر من أسرة ميسورة، فالأب موظف في مصالح وزارة الداخلية بالإقليم، والأم ممرضة، وإخوته مشهود لهم بالكفاءة في الدراسة، ليظل سبب الانتحار غامضا، اللهم “أن يكون للأمر ارتباط بمشاكل عاطفية”، ينبه المتحدث نفسه.

وقد نقل الضحية بين الحياة والموت الى المستشفى الإقليمي، لكنه فارق الحياة في المستعجلات، في مشهد صادم ومؤثر .

صحة 24

شاهد أيضاً

العقلية الحزبية تتحكم في حركية المدراء الجهويين للصحة

أعلن الكاتب العام لوزارة الصحة هشام نجمي بتفويض من الوزير أنس الدكالي، أول أمس (الثلاثاء)، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *