الرئيسية / أخبار / الرميلي ترد على مطالب تحسين ظروف العمل في المستشفيات بتشديد المراقبة

الرميلي ترد على مطالب تحسين ظروف العمل في المستشفيات بتشديد المراقبة

سطّرت، في الأيام الأخيرة، المديرة الجهوية للصحة بالبيضاء نبيلة الرميلي برنامجا لمراقبة المؤسسات الصحية في العمالات والأقاليم التابعة لجهة البيضاء-سطات، ما جرّ عليها انتقادات الأطر الصحية، على مستوى الشكل والمضمون.

وتضمنت الوثيقة، التي وقعتها الرميلي، برنامجا رقابيا يمتد من يوم 2 فبراير 2018 بالبرنوصي، إلى يوم 27 يونيو 2018 ببرشيد، وتتكلف به ثلاث فرق للمراقبة.

وأفادنا مصدر مطّلع أن زميلة أخنوش في الحزب توجد الآن في وضع شد الحبل مع مهنيي الصحة بعدما طالبوها بتوفير الشروط التقنية للممارسة السليمة للمهنة. فالمراقبة الروتينية تكون من بين أهدافها التكوين والمساندة، وتكون وفق برنامج، لكن الرميلي اختارت صيغة التعميم وحمل العصا حتى يتهيب الجميع ويرجعوا عن برامجهم المطالبة بتحسين شروط العمل وظروفه.

وأضاف المصدر ذاته أن تعيين المؤسسة التي ستتم مراقبتها، ساعات فقط قبل الخروج، يعكس أسلوبا تقليديا في التسيير إذ يشبه التفتيش الذي لا يدخل في اختصاص هكذا لجان. كما يكرّس أسلوب الشطط في استعمال السلطة، والسير على النهج السابق للوزير المقال، وذلك رغم النتائج الكارثية التي خلّفها تسييره.

صحة 24

شاهد أيضاً

العقلية الحزبية تتحكم في حركية المدراء الجهويين للصحة

أعلن الكاتب العام لوزارة الصحة هشام نجمي بتفويض من الوزير أنس الدكالي، أول أمس (الثلاثاء)، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *